Area for Ads

مفتاح دوت مى | مفتاحك لعالم أجمل

Tuesday, June 3, 2014

اكبر فضيحة دولية رشاوي قطر لاستضافة المونديال بالأسماء و المبالغ و المناصب

"شبكة المرتشيين" فى ملف مونديال قطر 2022.. 6شخصيات رياضية تتورط فى قضايا الفساد والرشاوى.. بن همام "المؤسس".. وبلاتر لا يسمع لا يرى لا يتكلم.. والفضائح مستمرة


محمد بن همام رئيس الاتحاد
محمد بن همام رئيس الاتحاد "الآسيوى" السابق


اتبعت قطر جميع السُبل الشرعية وغير الشرعية فى سبيل الفوز بشرف تنظيم كأس العالم 2022، وكان التفكير فقط فى أن يُطرح اسم الدولة الخليجية الصغيرة على ألسنة العالم كنوع من أنواع الدعاية لبلد لا يتجاوز عدد سكانه مليونى نسمة ولم تتعد مساحتها الـ12 ألف كيلو متر مربع.

نجحت قطر فى تكوين "عصابة" من كبار الشخصيات الرياضية بالعالم وقدمت رشاوى لشراء أصوات تمنح لها شرف تنظيم المونديال على حساب دول كبيرة مثل أستراليا والولايات المتحدة الأمريكية وكوريا واليابان.


وكان القطرى محمد بن همام رئيس الاتحاد "الآسيوى" السابق، يرأس تلك العصابة، وتبرع بأن يقود حركة الفساد والرشاوى لمنح بلاده تنظيم المونديال.

بداية بن همام كانت مع جاك وارنر الذى كان يشغل منصب نائب رئيس الاتحاد الدولى "فيفا" أثناء التصويت لتنظيم مونديال 2022، حيث كشفت الصحف الإنجليزية تورط وارنر فى الحصول على مليونى دولار مقابل المساهمة فى فوز الدولة الخليجية باستضافة كأس العالم، ليصبح بن همام ووارنر أول عضوين فى العصابة.


انضم إليهما رينالد تيمارى من تاهيتى "مسئول باتحاد قارة أوقيانوسيا سابقاً"، حيث أظهرت صحيفة "صنداى تايمز" البريطانية، أدلة وإثباتات أن بن همام دفع 305 آلاف يورو لتغطية مصاريف قضائية لهذا المسئول الذى كان ممنوعا من التصويت لأنه أوقف بسبب قضية رشوة، ولكن الصحيفة تقول إن بن همام وفر له الدعم المالى لتقديم استئناف قضائى لإلغاء قرار إيقافه حتى لا يصوت نائبه ديفيد تشانج بدلا منه، لأنه كان سيمنح صوته لأستراليا.

استمرت شبكة "المرتشيين" فى الانتشار وضمت الفرنسى ميشيل بلاتينى رئيس الاتحاد الأوروبى "يويفا" الذى اجتمع الفرنسى ميشيل بلاتينى مع بن همام قبل شهر من التصويت على الدولة المنظمة لمونديال 2022.

وذكرت صحيفة "تليجراف" الإنجليزية، أن بلاتنى يتورط فى عمليات الفساد والرشاوى التى قامت بها قطر من أجل الفوز بتنظيم كأس العالم 2022 وهى غير مؤهلة لاستقبال الحدث الكروى الأكبر فى العالم.

أشارت الصحيفة إلى أن بلاتينى تناول العشاء فى السر مع بن همام الذى أنفق الملايين من أجل شراء الأصوات الأفريقية والأوروبية بمساعدة بلاتينى.



كما انضم الكاميرونى عيسى حياتو رئيس الاتحاد الأفريقى إلى القائمة وتم توجيه اتهامات له بالحصول على رشوة للتصويت على تنظيم قطر لمونديال 2022، إلا أن الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف" أصدر بيانًا عبر موقعه الرسمى، للرد على الاتهامات التى وجهتها صحيفة صنداى تايمز الإنجليزية لحياتو.

قال "كاف" فى بيانه إن ادعاءات الصحيفة ليس لها أى أساس من الصحة، وإن "حياتو" لم يحصل على أى رشاوى مقابل التصويت لملف قطر، وأشار البيان إلى أن حياتو تواجد فى الدوحة يوم 11 يناير الماضى، بعدما تلقى دعوة رسمية لحضور الجمعية العمومية للاتحاد الأسيوى.


أشار البيان إلى أن حياتو تعرض لوعكة صحية ودخل أحد مستشفيات الدوحة خلال تلك الفترة، ونفى أن يكون قد خضع للعلاج على نفقة قطر، حيث أشار الكاف إلى أن حياتو لا يحتاج للعلاج على نفقة أى دولة.

كما نفى أن يكون مشروع الهدف له أى علاقة بالقطرى محمد بن همام رئيس الاتحاد الأسيوى السابق، وطالب الصحيفة بضرورة تحرى الدقة فيما ينشر ويهدد بتلويث سمعة الشرفاء.

ورغم عدم ذكر السويسرى جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، فى أى اتهامات أو تقارير صحفية، إلا أنه لا يمكن أن يغيب عن كل تلك الأحداث وكأنه لا يرى ولا يسمع ولا يتكلم، ومن المؤكد أنه اليد الكبرى والخفية فى منح قطر مونديال 2022 بشرط ألا يأتى اسمه فى أى اتهامات أو ملفات فساد، وهو الأمر المؤكد للصحافة الإنجليزية التى أشارت فى أكثر من مرة إلى سلبية وسكوت بلاتر عن قضايا فاسدة عديدة على قمتها ملف قطر 2022.

No comments:

LinkWithin Variety

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

كوميديا

عالم الفيديو العربى